مذكرة تفاهم بين قطر للبترول وكلية شمال الأطلنطي

الدوحة في 05 نوفمبر /قنا/ وقعت قطر للبترول وكلية شمال الأطلنطي اليوم مذكرة تفاهم تغطي إطار العمل والمبادئ التي تنظم التعاون بين الطرفين في مجالات متعلقة بالتدريب والتطوير المهني لموظفي قطر للبترول .
وقع مذكرة التفاهم من طرف قطر للبترول سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة رئيس مجلس إدارة قطر للبترول والعضو المنتدب، ومن طرف كلية شمال الأطلنطي وقعتها الدكتورة لطيفة إبراهيم الحوطي نائب رئيس اللجنة التنفيذية ومجلس الرقابة المشترك في كلية شمال الأطلنطي بقطر.
ومن المتوقع أن تؤسس قطر للبترول وكلية شمال الأطلنطي بموجب هذه المذكرة علاقة متينة لتطوير وتنفيذ برامج التدريب التقنية والمهنية والمؤسسية، بالإضافة إلى برامج التطوير المهني لموظفي قطر للبترول، إلى جانب إعداد مشاريع البحث التطبيقية المشتركة.
وقال سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة إثر توقيع مذكرة التفاهم التي شهدها المبنى الرئيسي لقطر للبترول، إن الاتفاقية الجديدة تؤكد التزام قطر للبترول بتحقيق التطوير الشامل لموظفيها وحرصها على توفير فرص متنوعة أمامهم من أجل اكتساب المزيد من المهارات والتطوير والتدريب مما يؤدي إلى تعزيز قدراتهم وثقتهم في حسن أداء مهامهم.
وأعرب عن ثقته في قدرات المؤسسات المحلية مثل كلية شمال الأطلنطي في توفير برامج تدريب عالية الجودة لمنتسبيها، الأمر الذي من شأنه أن يفتح آفاقا للتعاون المشترك بين الكلية وقطر للبترول في مجال التدريب والتطوير.
من جانبها، قالت الدكتورة لطيفة إبراهيم الحوطي إن كلية شمال الأطلنطي بقطر تربطها علاقة شراكة قوية بدأت منذ تأسيس الكلية في الدوحة وساهمت تلك الشراكة في ما حققته الكلية من نجاح خلال السنوات الماضية.
يذكر أن هذه المذكرة هي الثالثة التي توقعها قطر للبترول هذا العام مع مؤسسات تعليمية ومنظمات غير ربحية، فقد وقعت في بداية شهر يناير الماضي، اتفاقية تعاون مماثلة مع مؤسسة قطر، ثم وقعت اتفاقية أخرى في شهر مايو الماضي مع جامعة قطر.

Leave a Reply