كلمة رئيس الدولة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

كلمة رئيس الدولة/ التضامن مع الشعب الفلسطيني / كلمة .

نيويورك في 29 نوفمبر/وام/وجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” اليوم رسالة الى عبدالسلام ديالو رئيس لجنة الامم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني جاء فيها : ” يطيب لي بإسم حكومة الامارات العربية المتحدة وشعبها أن نعبر لشخصكم الكريم وأعضاء اللجنة الموقرين عن بالغ شكرنا وتقديرنا على مواقفكم وجهودكم النبيلة الخيرة التي تبذلونها من أجل تعزيز دعم المجتمع الدولي للقضية الفلسطينية وكشف المعاناة التي يعيشها أبناء شعبها من جراء تواصل سياسات الاحتلال والعدوان الاسرائيلي عليه.

يأتي احتفالنا العالمي بالتضامن مع الشعب الفلسطيني هذا العام في مرحلة حرجه للغاية تقف فيها القضية الفلسطينية أمام مفترق طرق نظرا لإستمرار الطريق المسدود أمام محادثات السلام الفلسطينية الاسرائيلية من جهة وتأخر الأمم المتحدة حتى الان في الوفاء بالتزاماتها تجاه الشعب الفلسطيني من جهة أخرى بما في ذلك الاعتراف بدولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية استنادا لقراراتها ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 181 لعام 1947.

اننا في دولة الامارات العربية المتحدة اذ يقلقنا ما توصلت القضية الفلسطينية الى هذه النتائج المؤسفة والمخيبة للآمال ليس لأبناء الشعب الفلسطيني فحسب وانما ايضا لكافة دول وشعوب المنطقة وغيرها من الشعوب المحبة للسلام نحمل الجانب الاسرائيلي مسئولية هذا الفشل الدولي الذريع في حل القضية الفلسطينية وجوانبها المتعددة ولا سيما في وقت لا تزال تواصل فيه سلطاته العسكرية حملتها الاستيطانية التوسعية وعدوانها في الاراضي الفلسطينية بما فيها مدينة القدس الشريف .

ان دولة الامارات العربية المتحدة تستنكر وتدين بشدة جميع هذه السياسات الاسرائيلية الخطيرة التي شكلت عائقا رئيسيا امام عملية السلام بل وامتدادا لمخططها التوسعي الاستراتيجي الهادف الى فرض واقع التغيير الديموغرافي والسياسي والقانوني في الاراضي الفلسطينية ورسم حدود الدولة الاسرائيلية بالمنطقة على حساب الحدود المشروعة للدولة الفلسطينية قبل استئنافها لمفاوضات الحل النهائي.

كما ونحمل الأمم المتحدة والدول الاعضاء في اللجنة الرباعية مسئولية استمرار هذا التمادي الاسرائيلي في احتلاله واعتدائه على ابناء الشعب الفلسطيني وندعوها اليوم واكثر من أي وقت مضى الى اتخاذ كافة التدابير الفاعلة والعاجلة الكفيلة بحماية حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف في وطنه وارضه والتي يأتي في مقدمتها اعتراف الامم المتحدة بدولة فلسطين على حدود يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وذلك لضمان تحميل الحكومة الاسرائيلية بوصفها سلطة الاحتلال لكامل مسئوليتها القانونية والاخلاقية والسياسية تجاه الشعب الفلسطيني استنادا لميثاق الامم المتحدة وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة والتزاماتها الاخرى المنصوصة بأحكام القانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة.

ونطالب في هذا السياق ايضا المجتمع الدولي واللجنة الرباعية باتخاذ مواقف دولية جادة تدعم حق تقرير المصير للشعب الفلسطيني ورفع الظلم التاريخي الواقع عليه وتحقيق الانصاف لقضيته العادلة وهو الامر الذي يتطلب بذل المزيد من الضغوطات السياسية الدولية الحقيقية على اسرائيل لحملها على وقف حملة استيطانها غير المشروعة في الاراضي الفلسطينية وتفكيك القائم من المستوطنات ووقف اعتداءاتها ورفع حصارها اللا انساني المجحف عن قطاع غزة والافراج العاجل عن آلاف المعتقلين الفلسطينيين ووقف انتهاكاتها للمقدسات الاسلامية والمسيحية وأعمال تهويد القدس لضمان توفير الاجواء المناسبة لاستئناف مفاوضات السلام استنادا لمنهجية رؤية ” حل الدولتين ” التي نصت عليها خارطة الطريق ونؤكد على ان التسوية العادلة والشاملة والدائمة للقضية الفلسطينية والحالة في الشرق الاوسط لن تتحقق دون المسائلة القانونية لاسرائيل عن عدوانها واعمالها غير القانونية وتحقيق انسحابها الكامل من كافة الاراضي الفلسطينية والعربية التى تحتلها منذ عام 1967 بما فيها مدينة القدس الشرقية والجولان السوري والاراضي اللبنانية وفقا لمبادرة السلام العربية.

وختاما انني اذ اجدد باسم حكومة وشعب الامارات العربية المتحدة تأييدنا ومساندتنا لمسيرة الكفاح العادلة والمشرفة التى حققها وما زال يلتزم بها أشقائنا من ابناء الشعب الفلسطيني الى حين نيلهم لحريتهم واستقلالهم وحقهم في تقرير المصير واقامة دولتهم المستقلة فوق تراب وطنهم فلسطين وعاصمته القدس الشرقية نحث المجتمع الدولي وبالخصوص الدول والمؤسسات الاقتصادية المانحة على تعزيز أوجه الدعم والمساعدات السياسية والانمائية والاقتصادية التي يقدمها لابناء الشعب الفلسطيني ولسلطته الوطنية من اجل تمكينه من نيل الحرية والاستقلال والعيش الكريم في ربوع وطنه متمتعا بالسيادة والاستقلال أسوة بكافة شعوب العالم .

خليفة بن زايد ال نهيان رئيس دولة الامارات العربية المتحدة وام/مط.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/مط/ع ع/ع ا و

Leave a Reply