قطر تدعم تطوير أداء البرلمان العربي لتحقيق تطلعات الشعوب

القاهرة في 06 نوفمبر /قنا/ أكدت دولة قطر حرصها على دعم الجهود الرامية إلى تطوير أداء البرلمان العربي نظرا لدوره المتعاظم في دعم تطلعات الشعوب العربية نحو تحقيق الحرية والديمقراطية..منوهة بأهمية تحوله إلى مرحلة البرلمان الدائم والذي سيتم إطلاقه في حفل كبير بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة في السابع والعشرين من شهر ديسمبر المقبل.
واعتبرت دولة قطر أن البرلمان العربي في صورته الدائمة سيسهم بشكل متعاظم في دفع العمل العربي المشترك إلى الأمام في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
جاء ذلك في تصريحات أدلت بها اليوم لوكالة الأنباء القطرية (قنا) الدكتورة عائشة المناعي نائب رئيس البرلمان العربي والتي مثلت دولة قطر أمام أعمال الاجتماع الثامن لمكتب البرلمان العربي والذي يناقش على مدى ثلاثة أيام عددا من الموضوعات المتعلقة بتطوير نظام البرلمان تمهيدا لإعلانه في صورته الدائمة خلال الأسابيع القليلة المقبلة، بالإضافة إلى عدد من الموضوعات المتعلقة بتطورات الأوضاع في المنطقة.
وأكدت الدكتورة عائشة المناعي أهمية هذا الاجتماع والذي سيلتقي أعضاؤه غدا الأربعاء بالرئيس المصري محمد مرسي لتوجيه الدعوة له لحضور حفل افتتاح البرلمان العربي الدائم المقرر في 27 ديسمبر بعد مرور 7 سنوات على إعلان البرلمان العربي الانتقالي والذي تحول بقرار من قمة بغداد الأخيرة إلى الصفة الدائمة.
وقالت ان أعضاء البرلمان العربي سيطلبون من الرئيس المصري فتح مكتب دائم للبرلمان العربي بالقاهرة لتسهيل أعماله نظرا لتعليق أعماله في مقره الدائم في دمشق بسبب الأحداث الجارية في سوريا، مشيرة إلى أن وفد البرلمان العربي سيبحث مع الرئيس مرسي أيضا تطورات الأوضاع في المنطقة في ضوء ثورات الربيع العربي.
وأوضحت نائب رئيس البرلمان العربي أن اجتماع اليوم ناقش جهود البرلمان العربي في دعم اللاجئين السوريين ونتائج زيارة وفد البرلمانيين العرب إلى الحدود السورية – التركية، والتي تم خلالها الاطلاع على أوضاع اللاجئين السوريين هناك والتي تزداد سوءا يوما بعد يوم، لافتة إلى أنه في ضوء ذلك ستتم مخاطبة البرلمانات العربية ومجالس التشريع ومناشدة الحكومات العربية تقديم المزيد من الدعم والمساعدة لهؤلاء اللاجئين .
وأعلنت الدكتورة عائشة المناعي أنه سيتم تنظيم زيارتين مماثلتين من البرلمان العربي للاطلاع على احتياجات اللاجئين السوريين على الحدود مع الأردن ومع العراق خلال الفترة المقبلة.. مؤكدة أهمية اجتماع اليوم، حيث تم خلاله وضع اللمسات النهائية للبرلمان العربي في صورته الدائمة التي ستعلن قريبا.
وأشارت إلى أن المتغيرات التي تشهدها العديد من دول المنطقة في ظل الربيع العربي تفرض تحديات كبيرة على عمل البرلمان العربي ودور نوابه، لافتة في هذا الصدد إلى أنه سيتم خلال حفل البرلمان العربي الدائم في ديسمبر تكريم البرلمانيين الذين أسقطت عضويتهم أو انسحبوا نظرا لهذه الظروف.
وأوضحت ان المشاركين في اجتماع اليوم اتفقوا أيضا على تعميق التعاون وبقوة مع منظمة التعاون الإسلامي في مواجهة العنف والتصدي للإساءة لرموز الإسلام، مشددة على أن دولة قطر تدعم كافة الجهود التي يقوم بها البرلمان العربي لإرساء الديمقراطية.

Leave a Reply