غرفة أبوظبي توقع مذكرة تفاهم مع الاتحاد الكوري للمشاريع الصغيرة والمتوسطة ..

غرفة أبوظبي/الاتحاد الكوري للمشاريع الصغيرة /اتفاقية.

أبوظبي في 19 يناير / وام / وقعت غرفة تجارة وصناعة أبوظبي والاتحاد الكوري للمشاريع الصغيرة والمتوسطة اتفاقية تعاون تهدف إلى تعزيز التعاون وتبادل الخبرات والاستفادة من أفضل الممارسات في مجال الاستثمار وتشجيع تأسيس المشاريع الصغيرة والمتوسطة في إمارة أبوظبي وجمهورية كوريا الجنوبية .

حضر حفل توقيع الاتفاقية سعادة محمد ثاني مرشد الرميثي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي وسعادة عبد الجبار الصايغ وسعادة عمير الظاهري وسعادة الدكتور قاسم العوم أعضاء مجلس إدارة الغرفة وسعادة محمد هلال المهيري مدير عام الغرفة .

وقع الاتفاقية عن جانب غرفة أبوظبي سعادة خلفان سعيد الكعبي النائب الأول لرئيس مجلس إدارة الغرفة وعن الجانب الكوري سعادة جي – هي سونج النائب التنفيذي لرئيس مجلس إدارة الاتحاد الكوري للمشاريع الصغيرة والمتوسطة.

ويسعى الطرفان طبقاً للاتفاقية لتشجيع الاستثمار في المشاريع الصغيرة والمتوسطة والاستفادة من أفضل الممارسات والتجارب في هذا المجال في جمهورية كوريا الجنوبية وكذلك التعاون في تنظيم عدد من الفعاليات وتبادل الوفود التجارية والندوات والمؤتمرات الخاصة بدعم وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

كما نصت الاتفاقية على أن يتعاون الطرفان فيما بينهما ويبذلا ما فـي وسعهما لتوطيد علاقتهما في المجالات الصناعية وأية مجالات أخرى تخدم أعضاءهما وأن يتبادلا الآراء والمعلومات عن الأسواق بصورة منتظمة بهدف تعزيز وتنمية النشاطات الصناعية والاقتصادية المختلفة و يشترك الطرفان معاً من أجل توسيع وتنمية العلاقات والاستثمارات المتبادلة بين أعضائهما في مختلف المجالات الاقتصادية لتحقيق مصالحهما المشتركة .

وطبقاً لبنود الاتفاقية يتبادل الطرفان النشرات والمواد الإعلامية والإرشادية الصادرة حول القوانين والنظم المعمول بها في بلديهما بصورة دورية منتظمة بهدف التشجيع على الاستثمار ويُتيح كل من الطرفين لأعضاء ومواطني كل منهما مجال التدريب لأعداد وفترات ومجالات يتم الاتفاق عليها.. كما يعمل الطرفان على تبادل زيارات الوفود التجارية وتنظيم المعارض والترويج لها والحملات الإعلانية والأسابيع التجارية بهدف تقريب الصناعيين والمستثمرين في كلا البلدين.

ويتعهد الطرفان بتقديم كل ما في وسعهما من مساعدات لتعزيز ودعم الاتصالات التجارية بين أعضاء ومُنتسبي الطرفين و يعقد الطرفان اجتماعات كلما دعت الضرورة إلى ذلك لمناقشة الأمور ذات الاهتمام المشترك ولإعداد برامج الأنشطة المستقبلية إذا تطلب الأمر.

وأكد سعادة محمد ثاني مرشد الرميثي أهمية توقيع هذه الاتفاقية بين غرفة أبوظبي والاتحاد الكوري للمشاريع الصغيرة والمتوسطة وبما يحقق الاستفادة من الخبرات وأفضل الممارسات الكورية في هذا المجال وبما يدعم قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في إمارة أبوظبي وينقل له أفضل التقنيات وأعلى الممارسات في هذا الجانب الحيوي.

وقال الرميثي إن دولة الإمارات العربية المتحدة ترتبط مع جمهورية كوريا الجنوبية بعلاقات تعاون وشراكة متميزة في عدد من المجالات التي تشهد نمواً وتطوراً مستمرين وقد تُرجمت هذه العلاقات إلى التعاون في مجالات التجارة والأعمال والاستثمار والسياحة والطاقة وقد شهدت أرقام المبادلات التجارية بين الإمارات وكوريا الجنوبية ارتفاعاً سريعاً العام الماضي متجاوزة بذلك الرقم المسجل في العام 2011 وهو 20 مليار دولار أمريكي.

وأكد الرميثي حرص غرفة تجارة وصناعة أبوظبي على تشجيع رجال الأعمال الإماراتيين على استكشاف فرص الاستثمار المتاحة في كوريا الجنوبية ودعا رجال الأعمال والشركات في كوريا الجنوبية للاستثمار في إمارة أبوظبي و العمل سوياً من أجل تأسيس شراكة تجارية واستثمارية أكثر قوة ومتانة بين إمارة أبوظبي وكوريا الجنوبية.

/ وام/ ش .

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/شف/ع ع/ع ا و

Leave a Reply