شركة كاتربلر تنشيء مركز تدريب إقليميا لها في دبي

 – المركز الفني والمبيعات سيوفر الدعم لأكثر من 7000 من فنيي وكلاء كاتربلر في أفريقيا والشرق الأوسط

دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 11 أيار/مايو، 2015 / بي آر نيوزواير / — أعلنت شركة كاتربلر (رمزها على مؤشر الأسهم في نيويورك هو CAT)  أنها ستقيم مركز تدريب إقليمي لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة. وسيوفر المركز تدريبا فنيا وتدريبا على مبيعات الآلات وأنظمةالطاقة لوكلاء كاتربلر وعملائها في أفريقيا والشرق الأوسط.

وباستثمار يزيد عن 7 مليون دولار، فإن مركز التدريب الذي تبلغ مساحته  1700 متر مربع سيوظف حوالي 40 شخصا، معظمهم من الموظفين التقنيين رفيعي المستوى الذيين سيتم اختيارهم أساسا من المنطقة. الفنيون الـ 7000 من وكلاء كاتربلر في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط لديهم اتصالات مباشرة مع عملاء كاتربلر بحكم أنهم يقومون بتوفير الخدمة والصيانة لمعداتهم. التدريب الذي سيحصلون عليه في المركز الجديد في دبي سيساعد على تعزيز مهاراتهم ومعارفهم في المنتجات وأحدث تقنيات دعم المنتج.

وعلق نايغل لويس، نائب الرئيس المسؤول عن قسم التوزيع لكاتربلر في أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط بأن”مركز تدريبنا في دبي هو جزء رئيسي من خططنا لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وسيضمن أن كاتربلر ووكلاءنا يمكن الاعتماد عليهم لتقديم الدعم غير المسبوق لعملائنا. هذه منطقة هامة لشركة كاتربلر، ونحن نتوقع أن نرى نموا قويا متواصلا لعملائنا، ونحن بدورنا سننموا لدعم ذلك.”

وسيتضمن المركز أيضا مختبرا لتحليل عينات الزيت المقررة التي من شأنها أن تساعد على تلبية وقت إنهاء المهمة الحرج المطلوب من العملاء لتحليل عينات الطوارئ وتقليل الوقت الضائع لمنتجات كاتربلر في المنطقة. وسيكون مقر المركز في مركز كاتربلر لتوزيع قطع الغيار في الشرق الأوسط  ومكتب المبيعات الإقليمية والتسويق في جبل علي بدبي.

ومن المتوقع أن يبدأ تشغيل المركز في الربع الأخير من هذا العام.

نبذة حول شركة كاتربلر
منذ ما يقرب من 90 عاما، تقوم كاتربلر بإحراز تقدم مستدام وتدفع باتجاه التغيير الإيجابي في كل قارة. الزبائن يلجأون إلى كاتربلر لمساعدتهم على تطوير أصول البنية التحتية والطاقة والموارد الطبيعية. وإذ بلغت مبيعاتها وإيراداتها للعام 2014 55.184 مليار دولار، فإن كاتربلر هي الشركة المصنعة الرائدة في العالم لمعدات البناء والتعدين، ومحركات الديزل والغاز الطبيعي، وتوربينات الغاز الصناعية وقاطرات الديزل الكهربائية. وتعمل الشركة بشكل أساسي من خلال قطاعات منتجاتها الثلاثة – صناعات الموارد، الانشاء والصناعة والطاقة والنقل – وهي كذلك توفر التمويل والخدمات ذات الصلة من خلال قسم المنتجات المالية. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة caterpillar.com. للاتصال معنا على وسائل الاعلام الاجتماعية، يرجى زيارة caterpillar.com/social-media.

البيانات التطلعية
بعض البيانات في هذا التقرير تتصل بالأحداث والتوقعات المستقبلية، وهي بذلك بيانات تطلعية بالمعنى المقصود في قانون إصلاح التقاضي للأوراق المالية الخاصة للعام 1995. الكلمات مثل “نعتقد”، “نقدر”، “سوف تكون”، “سوف”، “نتوقع”، “نتوقع” نخطط “،” نتوقع”،” “ننوي”، “قد”، “يجب” أو كلمات أو عبارات أخرى مشابهة تحدد في كثير من الأحيان البيانات التطلعية. جميع البيانات الأخرى ما عدا البيانات الخاصة بالحقائق التاريخية هي بياتنات تطلعية، بما في ذلك، دون حصر، البيانات بشأن توقعاتنا، توقعاتنا وتنبؤاتنا أو الأوصاف الخاصة بالاتجاهات. هذه البيانات لا تضمن الأداء في المستقبل، ونحن لا نقوم بتحديث بياناتنا التطلعية.

قد تختلف النتائج الفعلية لكاتربلر ماديا عن تلك الموصوفة أو المتضمنة في بياناتنا التطلعية استنادا إلى عدد من العوامل، بما في ذلك ومن دون أن تكون محصورة في: (1) الظروف الاقتصادية العالمية والإقليمية والأوضاع الاقتصادية في الصناعات التي نخدمها؛ (2) السياسات الحكومية النقدية أو السياسات المالية والإنفاق على البنية التحتية؛ (3) التغيرات في أسعار السلع الأساسية، وزيادة أسعار المكونات، وتقلبات الطلب على منتجاتنا أو نقص كبير في المنتجات المكونة؛ (4) تعطل أو تقلبات في الأسواق المالية العالمية التي تحد من مصادر السيولة لدينا أو السيولة لدى عملائنا وتجارنا وموردينا؛ (5) المخاطر السياسية والاقتصادية وعدم الاستقرار والأحداث الخارجة عن سيطرتنا في البلدان التي نعمل فيها لأغراض تجارية؛

(6) فشل في المحافظة على التصنيفات الائتمانية والزيادة الناتجة المحتملة لدينا لتكلفة الاقتراض والآثار السلبية على حساباتنا الأموال والسيولة والوضع التنافسي والوصول إلى أسواق رأس المال؛ (7) مخاطر شريحة المنتجات المالية الخاصة بنا والمرتبطة بصناعة الخدمات المالية؛ (8) التغيرات في أسعار الفائدة أو شروط السيولة في السوق؛ (9) زيادة في حالات التخلف عن السداد، أو إعادة التملك أو الخسائر الصافية لعملاء كاتربلر الماليين؛ (10) لوائح جديدة أو تغييرات في أنظمة الخدمات المالية؛ (11) فشل في تحقيق أو تأخير في تحقيق، كل الفوائد المتوقعة من عمليات الاستحواذ لدينا، والمشاريع المشتركة أو تصفية الاستثمارات؛ (12) سياسات التجارة الدولية وأثرها على الطلب على منتجاتنا وموقعنا التنافسي؛ (13) قدرتنا على تطوير وانتاج وجودة منتجاتنا في السوق التي تلبي احتياجات عملائنا؛ (14) تأثير البيئة التنافسية التي نعمل فيها على المبيعات والتسعير؛ (15) الفشل في تحقيق كل الفوائد المتوقعة من مبادراتنا لزيادة قدرتنا الإنتاجية والكفاءة والتدفق النقدي والحد من التكاليف؛ (16) تكاليف إعادة الهيكلة الإضافية أو الفشل في تحقيق وفورات أو فوائد من إجراءات خفض التكاليف الماضية أو المستقبلية المتوقعة؛ (17) قرارات إدارة المخزون وممارسات المصادر من وكلائنا وعملائنا صانعي القطع الأصلية؛ (18) الامتثال للقوانين والأنظمة البيئية؛ (19) الانتهاكات المزعومة أو الفعلية للقوانين والأنظمة التجارية أو مكافحة الفساد؛ (20) مصاريف ضريبة إضافية أو ديون؛ (21) تقلبات أسعار العملات؛ (22) امتثالنا المالي للمواثيق المالية؛ (23) زيادة التزامات التمويل لخطة المعاشات التقاعدية؛ (24) النزاعات النقابية أو غيرها من القضايا الخاصة بعلاقات الموظفين؛ (25) إجراءات قانونية هامة ومطالبات ودعاوى قضائية أو تحقيقات حكومية؛ (26) التغيرات في المعايير المحاسبية؛ (27) فشل أو خرق أمن تكنولوجيا المعلومات؛ (28) الآثار السلبية لأحداث غير متوقعة بما في ذلك الكوارث الطبيعية؛ و(29) عوامل أخرى وصفت بمزيد من التفصيل تحت عنوان “البند 1A عوامل الخطر” في إيداعنا المرفوع على النموذج 10-K  لدى هيئة الأوراق المالية في 17 شباط/فبراير 2015 للسنة المنتهية في 31 كانون الأول/ديسمبر 2014.