برنامج من جيمالتو يدعم السجلال وطني الموحد لوثائق الهوية في سلطنة عمان

أمستردام، 17 مارس 2015 / گلوب بیوز وائر / نولج بائے لین — أعلنت شركة جيمالتو Gemalto المدرجة في بورصة يورونكست تحت الرمز (NL0000400653 GTO) الرائدة عالمياً في مجال الأمن الرقمي، بأن شرطة عمان السلطانية ستستخدم نظام إدارة الوثائق “كوسيس” (Coesys) لإنشاء بنية تحتية واحدة وموحدة كسجل مركزي لجميع وثائق الهوية في السلطنة. وسيتم في البداية تطبيق النظام الجديد على بطاقات الهوية الوطنية الإلكترونية العمانية المستخدمة حالياًإلى جانبالجواز الإلكتروني الذي تم إطلاقه رسميا في 15 يناير 2015، والذين يتم تزويدهمامن قبل شركة جيمالتو،حيث سيؤدي ضم كلا الوثيقتين إلى تبسيط عملية التسجيل، وتقديم فوائد كبيرة لشرطة عمان السلطانية ومواطني السلطنة على حد سواء.

عند التقدم للحصول على الجواز الإلكتروني الجديد، لنيحتاجالمواطنين العمانيين بأن يمروا بعملية التسجيل بأكملها، لأن  البيانات الشخصية التي يتم تزويدها للهوية الإلكترونية مخزنة أساساً في السجل الوطني، ويمكن إعادة استخدامها، كما تضيفالمعلومات المشتركة بين الهويات وجوازات السفر الإلكترونية طبقة إضافية من الحماية ويعزز التعاون مع السلطات الدولية.

وقال اللواء سليمان الحارثي، مساعد المفتش العام لشرطة عمان السلطانية “أدىالتطبيق الناجح لبعض البرامج الوطنية الرئيسية في سلطنة عمان إلىجعل شركة جيمالتو مؤهلةً دون سواها لوضع برنامج موحد للسلطنة، وسيكون هذا المشروع الجديد بمثابة امتداد آخر لعلاقتنا طويلة الأمد مع جيمالتو والتي تعود إلى عام 2002، مما يضيفبعداً آخر يتمثل في الحلول والخدمات الكاملة”.

كما قال هشام السرخي، نائب الرئيس الأول للبرامج الحكومية لمنطقة الشرق الأوسط في شركة جيمالتو: “يعكس استخدام هذا النظام الجديد الالتزام الكاملللدولة ذات الفكر الموحدبالاستمرار في تقديم مزايا تكنولوجيا المعلومات الحديثة في المجال العام”. مضيفاً “إن إطلاق الجواز الإلكتروني قد يكون أيضاً نقطة انطلاق لحلول مبتكرة في المستقبل مثل إدارة الحدود والمعابر الإلكترونية”.

Leave a Reply