المعهد الدبلوماسي ينظم ندوة حول العلاقات الكورية القطرية

الدوحة في 20 اكتوبر /قنا/ نظم المعهد الدبلوماسي في وزارة الخارجية الندوة العلمية السابعة تحت عنوان “العلاقات الثنائية بين الجمهورية الكورية ودولة قطر”، تحدث خلالها سعادة السفير كون تاميون، عميد قسم التعليم والتدريب في الأكاديمية الدبلوماسية الكورية، والوفد المرافق له المكون من عدد من الخبراء والباحثين في الأكاديمية، عن العلاقات القائمة بين البلدين الصديقين في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.
وبين سعادة السفير في بداية حديثه أن جمهورية كوريا دولة صغيرة على الخارطة، لكن لديها تاريخ طويل جداً من الحضارة والثقافة، فقد كانت مملكةً منذ 2000 سنة حتى الحرب العالمية الثانية عندما انهارت الملكية، ونالت استقلالها عن الاستعمار الياباني عام 1945، وحققت تنمية اقتصادية سريعة، وارتبطت بعلاقات دبلوماسية واسعة مع كثير من دول العالم منذ تحولها الى نظام جمهوري ديمقراطي.
وتطرق إلى الأكاديمية الدبلوماسية في وزارة الخارجية الكورية، مشيراً إلى أنها تأسست قبل 60 عاماً، وتطورت بمرور الوقت حتى باتت تضم أساتذةً وباحثين مرموقين لتدريب وتأهيل الدبلوماسيين. ثم ركز على العلاقات الثنائية بين جمهورية كوريا والشرق الأوسط على وجه عام، وبينها وبين دولة قطر على وجه خاص، مؤكداً أنها علاقات قوية وراسخة سياسياً واقتصادياً وثقافياً.
وأوضح أن جمهورية كوريا تقدر عالياً حكمة القيادة القطرية وقوة مبادراتها الدبلوماسية، التي جعلت من دولة قطر ذات مكانة رفيعة في العالم، ودعا إلى توثيق العلاقات بين الأكاديمية الدبلوماسية الكورية والمعهد الدبلوماسي، وإنجاز برنامج لتبادل الخبرات والزيارات بين الجانبين.
وعن العلاقات الاقتصادية بين الجمهورية الكورية ودولة قطر، تحدث أعضاء الوفد في الندوة عن مجالات التعاون المشترك والتبادل التجاري بين البلدين، مؤكدين على ضرورة توسيع العلاقات المستدامة بينهما لتشمل شبكات الأمن والتعليم والموارد البشرية والنشاطات الثقافية، وغيرها من المجالات. كما أوضحوا موقف الجمهورية الكورية تجاه الصراع العربي الإسرائيلي، وتأييدها لعملية السلام في الشرق الأوسط، وإمكانية المشاركة في إيجاد آليات وحلول لهذه العملية.
وبعد انتهاء أعضاء الوفد من حديثهم أجابوا على عدد من الأسئلة التي طرحها عليهم الحضور. وفي ختام الندوة تبادل سعادة السفير الدكتور حسن بن إبراهيم المهندي، مدير المعهد الدبلوماسي، وسعادة السفير كون تاميون درعي المعهد والأكاديمية الدبلوماسية في وزارة الخارجية الكورية.

Leave a Reply