الإحتلال يحول منزلا فلسطينيا إلى ثكنة عسكرية وحريق يسفرعن ستة قتلى من عائلة واحدة

جنين / قوات الإحتلال الإسرائيلي / ثكنة عسكرية

القدس المحتلة في 31 يناير/ وام / استولت قوات الإحتلال الإسرائيلي فجر اليوم على منزل في قرية ” العرقة ” بمحاذاة جدار الضم والتوسع العنصري قرب جنين شمال الضفة الغربية المحتلة وحولته إلى نقطة عسكرية.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن قوات الإحتلال اقتحمت قرية العرقة واستولت على المنزل قيد الإنشاء وحولته إلى نقطة عسكرية وزجت فرقة مشاة بداخله لمراقبة ورصد تحركات أهالي القرية .

يشار إلى أن أهالي القرية والواقعة بمحاذاة جدار الضم ومستوطنة ” شاكيد ” المقامة على أراضي أهالي القرية يعانون وبشكل شبه يومي من ممارسات عدوانية لقوات الاحتلال من خلال الاقتحامات المتكررة وسط إطلاق القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع.

من جانب آخر لقي ستة فلسطينيين من عائلة واحدة مصرعهم فجر اليوم إثر حريق نشب في منزلهم الكائن في حي الشجاعية شرق مدينة غزة .

وأكدت مصادر طبية وصول ستة جثامين لمواطنين من عائلة ضهير بينهم الوالد وهو حازم محمود ضهير وزوجته سمر وأربعة من الأطفال أعمارهم بين الشهرين والسبع سنوات إلى مستشفى الشفاء غرب مدينة غزة نتيجة حريق شب في منزلهم بحي الشجاعية شرق مدينة غزة .

وأشارت إلى أن المنزل المحترق يقع في شارع نظير بالحي حيث توجهت سيارات الإسعاف وطواقم الدفاع المدني لإنقاذ أفراد المنزل لكن فوجئوا بوفاتهم بالحريق الهائل الذي نشب في المنزل.

وفتحت الشرطة غزة التحقيق في أسباب الحريق الذي يرجح أنه نجم من احتراق شمعة في منزلهم ثم إشعالها بعد انقطاع التيار الكهربائي.

قد / غز/ عب / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ز ا

Leave a Reply