احتياطي قطر من الغاز كاف للحفاظ على مكانتها في طليعة صناعته 100 عام

لندن في 09 اكتوبر /قنا/ أكدت شركة راس غاز المحدودة (راس غاز) أن حقل الشمال يحتوي على كميات احتياطية من الغاز كافية للحفاظ على مكانة دولة قطر في طليعة صناعة الغاز لمائة عام أخرى.
وقال السيد خالد سلطان الكواري، المدير التنفيذي للتسويق والشحن براس غاز في تصريحات خلال اليوم الافتتاحي لمؤتمر ومعرض غازتك المقام حاليا وعلى مدار أربعة أيام في العاصمة الإنجليزية لندن، إن “دولة قطر تنظر بتفاؤل لمستقبل الغاز الطبيعي المسال بالبلاد ولديها جميع الأسباب التي تجعلها تمتلك هذه النظرة التفاؤلية.
وأكد الكواري في التصريحات التي تضمنها بيان صحفي للشركة اليوم أن تلك النظرة ترتكز إلى سجلها المتميز في التوريد الآمن والموثوق للغاز الطبيعي المسال، وموقعها الجغرافي الاستراتيجي، وسلسلة قوية للإمدادات العالمية.
كما ألقى الضوء على النطاق غير المسبوق لنمو إنتاج الغاز الطبيعي المسال القطري وما ينتظر دولة قطر خلال السنوات الخمس القادمة، وذلك خلال جلسة خصصت للقيادات التنفيذية بعنوان “هل دخلنا العصر الذهبي للغاز”.
وأوضح أن دولة قطر حققت في عام 2010 هدفها الوطني بإنتاج 77 مليون طناً سنوياً من الغاز الطبيعي المسال، مؤكدا أن هذا الإنجاز يأتي تتويجاً للعمل الجاد والدؤوب على مدار عشرات السنوات.
وأضاف “ومع استمرارنا في تقديم خدماتنا للأسواق سواءً في الشرق أو الغرب، سوف تثبت سنوات خبرتنا الطويلة أهميتها كعامل رئيس لتميزنا”.
واستطرد بقوله “وفي الوقت نفسه سوف نستمر في الوفاء باحتياجات قاعدة عملائنا النشطة والمتزايدة من خلال التسليم الموثوق والآمن، حيث يمثل هذا الأمر محور اهتمامنا وتركيزنا في راس غاز”.
يذكر أن مؤتمر ومعرض غازتك يقام كل 18 شهراً تقريباً، وهذه هي المشاركة الثامنة لراس غاز على التوالي في هذا الحدث الصناعي الكبير الذي تشارك فيه راس غاز بالرعاية أيضاً.
وتعتبر شركة راس غاز المحدودة (راس غاز) هي الشركة التي تقوم بتشغيل جميع مشاريع راس غاز وتمتلكها كل من قطر للبترول وشركة إكسون موبيل راس غاز، وتقوم راس غاز بتشغيل مرافق إنتاج لمعالجة وتسييل وتصدير الغاز الطبيعي المسال إلى دول في آسيا وأوروبا والأمريكتين، وتمتلك حالياً سبعة خطوط إنتاج يتم تشغيلها جميعاً.

Leave a Reply