آتيك تفتتح الدورة الثانية من برنامج "تيك كويست" بمشاركة /181 / طالبا إماراتيا

آتيك / برنامج تيك كويست ..

أبوظبي في 19 ديسمبر/ وام / إفتتحت شركة استثمار التكنولوجيا المتطورة ” آتيك ” فعاليات الدورة الثانية لبرنامج ” تيك كويست ” التي يشارك فيها / 181 / من طلبة المرحلة الثانوية في المدارس الحكومية والخاصة في إمارة أبوظبي من المهتمين بمجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

ويهدف برنامج تيك كويست إلى تعزيز وتطوير مهارات الشباب الإماراتي من المهتمين بالمجالات العلمية ضمن بيئة تعليمية ممتعة..وإنضم / 84 / طالبا للبرنامج الذي يقام في حرم جامعة أبوظبي في ” مدينة خليفة ب ” في أبوظبي و/ 97 / طالبا في حرم مجموعة جامعة أبوظبي للمعارف في فلج هزاع في العين.

وترعى شركتا مبادلة لصناعة الطيران والإمارات للألمنيوم “إيمال” فعاليات الدورة الثانية من ” تيك كويست ” والتي تستمر لمدة عشرة أيام من 16 إلى 27 ديسمبر الجاري.

ويشمل البرنامج الذي أطلقته ” آتيك ” بالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليم ومجموعة جامعة أبوظبي للمعارف فعاليات تفاعية عالمية المستوى صممت لتقدم للمشاركين تجربة أكاديمية فريدة في المجالات العلمية المختلفة من خلال إقامة ورش عمل وحلقات تعليمية مبتكرة..وذلك لتعريف الطلبة بمجالات العمل الواعدة في قطاع العلوم والتكنولوجيا.

وسيدرج برنامج ” تيك كويست ” مفاهيم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات ضمن منهاج أكاديمي تفاعلي يقدم للطلبة الإماراتيين لتشجيعهم على العمل ضمن فرق لتعزيز مهاراتهم وذلك من خلال إيجاد حلول للتحديات والمسائل العلمية.

ويوفر البرنامج للطلاب الشباب إمكانية تطبيق النظريات العلمية على أرض الواقع وذلك من خلال نشاطات مختلفة تشمل تصميم وبناء سيارات تعمل بالطاقة الشمسية وتجميع وبرمجة ” روبوتات ” و بناء هياكل من الألمنيوم للحصول على معرفة علمية متميزة.

وقالت أمل الجابري المدير المساعد في قسم التعليم والتدريب في مبادلة لصناعة الطيران “يقدم برنامج تيك كويست للطلاب المشاركين فرصة تعليمية مميزة في مجال الهندسة وذلك من خلال منهج أكاديمي عملي مبتكر. ويسعدنا في مبادلة لصناعة الطيران أن نقوم بدعم هذه المبادرة بالتعاون مع شركتي آتيك وإيمال بهدف تعزيز إهتمام الشباب الإماراتي في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. . مشيرة الى ان هذه المبادرة تأتي ضمن جهودنا المشتركة لتطوير كوادر وطنية في قطاع التكنولوجيا والهندسة في إمارة أبوظبي “.

وقامت مجموعة جامعة أبوظبي للمعارف بإستقطاب وتدريب / 12 / معلما للإشراف على معظم دروس وورش عمل وفعاليات برنامج “تيك كويست”..ويشارك مجموعة من الخبراء من شركات تضم مبادلة لصناعة الطيران وإيمال في نشاطات البرنامج.

وتقدم الهيئة الوطنية للأمن الإلكتروني ورشة عمل للطلاب لتعريفهم بمجالات الأمن الالكتروني ويشمل البرنامج زيارات ميدانية إلى جامعة الإمارات وإلى وحدة ستراتا المتخصصة بصناعة مكونات هياكل الطائرات.

وقال الدكتورمحمد سالم وكيل نائب الرئيس للموارد البشرية ومركز التمير في شركة الإمارات للألمنيوم ” إيمال ” .. ” يسعدنا في إيمال مشاركة / 181 / طالبا إماراتيا في هذا البرنامج العلمي ونفخر بأدائهم في تطبيق مهاراتهم ومعارفهم العلمية في مجال الألمنيوم .. فيما وفر البرنامج للطلاب فرصة متميزة لفهم طرق إعادة تصنيع الألمنيوم وأهميته على عمليات تصنيع المنتجات النهائية ” .

وأضاف أن ” الهندسة الميكانيكية تعتبر من أهم مجالات تطور التكنولوجيا حول العالم ويحتاج هذا المجال الكثير من مهارات التفكير الإبداعي وحل التحديات العملية والتي يوليها برنامج تيك كويست أهمية كبيرة لتعزيزها عند الطلبة”.

وتأتي الدورة الثانية من برنامج “تيك كويست” بعد النجاح الكبير الذي حققته الدورة الأولى لبرنامج “تيك كويست” في الربيع الماضي الذي قدم الفرصة لأكثر من /80 / طالبا من الصف السابع وحتى التاسع لتصميم وبناء ” روبوتات و صواريخ وإفعوانيات ” إضافة إلى فرصة لقاء خبراء في قطاعات عدة تضمنوا متحدثين من شركات تتضمن ” ياهو” و” مصدر”.

ويعد برنامج ” تيك كويست ” إمتدادا لبرامج مماثلة مثل برنامج “صيف أشباه الموصلات” و”سيمي هاي تيك” و”عالم المستقبل” والتي استفاد منها حتى الآن أكثر من /330 / طالب إماراتي.

ش / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/شف/ز ا

Leave a Reply