سعود القاسمي يشهد ختام سباق نصف ماراثون رأس الخيمة الدولي

سعود القاسمي / نصف ماراثون رأس الخيمة / حضور .

رأس الخيمة في 15 فبراير / وام / شهد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة صباح اليوم ختام سباق نصف ماراثون رأس الخيمة الدولي أحد السباقات الأغنى عالميا والذي يبلغ مجموع جوائزه 300 ألف دولار وشارك فيه 2700 عداء من مختلف دول العالم ينتمون إلى نحو 89 دولة من بينهم أبطال العالم سباقات العدو .

وأكد صاحب السمو حاكم رأس الخيمة في تصريح لوسائل الإعلام عن سعادته بالمشاركة الكبيرة لعدائيين من مختلف دول العالم الذين يتواجدون على أرض دولة الإمارات وكسر صاحبتي المركز الثاني والثالث للرقم العالمي المسجل لفئة النساء وحصول سباق نصف ماراثون رأس الخيمة على التصنيف الذهبي ضمن أفضل 6 دول على مستوى العالم بالإضافة إلى التنظيم الرائع للحدث.

وأشار سموه إلى أن هذا التجمع العالمي الذي تحتضنه إمارة رأس الخيمة للمرة السابعة على التوالي سيحقق خلال السنوات القادمة نجاحات أكبر وسمعة عالمية أكبر وسيحظى بدعم اكبر حتى يحقق الأهداف التي أقيم من أجلها .. لافتا سموه إلى أن احتضان رأس الخيمة لهذا الحدث العالمي يعكس الصورة الإيجابية لدولة الإمارات ومدى نجاحها في استضافة الأحداث العالمية الكبرى مما يدل على قدرة الإمارات وقدرة شبابها على تحقيق النجاحات المختلفة التي تصب في تطور الرياضة.

وأوضح سموه أن الحدث يقام للسنة السابعة برأس الخيمة وهذا بحد ذاته نجاح وقد حقق نصف ماراثون هذا العام نجاحا وتنظيما أفضل ومشاركة قياسية كبيرة .. ووجه سموه بدعم أكبر للسباق خلال السنة القادمة وتنظيم أفضل حتى يتسنى للمشاركين تقديم كل مالديهم لأجل نجاح سباق النصف ماراثون.

وشهد نصف ماراثون رأس الخيمة هذا العام تحطيم الرقم العالمي المسجل كأفضل توقيت بالنسبة لصاحبي المركز الثاني والثالث لفئة النساء .. كما أن افضل توقيت كمركز أول لازال مسجل باسم نصف ماراثون رأس الخيمة والذي تحقق عام 2011 للعداءة ماري كيتاني.

وقد شهد السباق ـ الذي بلغت مسافته 21 كم ـ سيطرة كينية على المراكز الأولى في فئة الرجال والسيدات حيث فاز الكيني جيفري كيبسانغ بالمركز الأول للمرة الأولى في فئة الرجال وحقق زمنا قدره 58 دقيقة و54 ثانية بينما جاء في المركز الثاني الكيني ستانلي بيوت حقق زمنا قدره 58 دقيقه و 56 ثانية في حين جاء في المركز الثالث الكيني جيفري موتي وحقق زمنا قدره 58 دقيقة و58 ثانية.

أما فئة السيدات فقد حققت الكينية لسي كابو المركز الأول وحققت زمنا قدره ساعة و6 دقائق و9 ثواني بينما جاءت ثانية مواطنتها الكينية بريشا جيبتو وحققت زمنا قدره ساعة و6 دقائق و11 ثانية محطمة الرقم العالمي كافضل زمن للمركز الثاني في حين جاءت في المركز الثالث مواطنتهم أيضا الكينية ريتا جيبتو وحققت زمنا قدره ساعة و6 دقائق و27 ثانية محطمة أيضا الرقم العالمي المسجل بهذا التوقيت للمركز الثالث.

وشهد السباق مشاركة مميزة لمواطني الدولة من أعضاء المنتخب الوطني حيث جاء في المركز الأول سيف الراشدي وحقق زمنا وقدره ساعة و 10 دقائق و11 ثانية بينما جاء في المركز الثاني بدر العلوي وحقق زمنا قدره ساعة و13 دقيقة و53 ثانية وجاء ثالثا علي القايدي وحقق زمنا قدره ساعة و20 دقيقة و 18 ثانية.

وفي فئة النساء المقيمات بالدولة والذي شهد مشاركة واسعة جاءت في المركز الأول ايمبات بيلو من أثيوبيا وحققت زمنا قدره ساعة و15 دقائق و55 ثانية بينما جاءت في المركز الثاني بيلينش يامي من أثيوبيا أيضا وحققت زمنا قدره ساعة و16 دقيقة و07 ثانية في حين حلت الفنلندية آن ماري هيرلين في المركز الثالث وحققت زمنا قدره ساعة و17 دقيقة و11 ثانية.

أما فئة الرجال المقيمين بالدولة جاء في المركز الأول جان ندونغ من كينيا وحقق زمنا وقدره ساعة و01 دقائق و 38 ثانية بينما جاء في المركز الثاني الكيني جول كيبكيني وحقق زمنا قدره ساعة و3 دقائق و42 ثانية في حين جاء ثالثا الكيني جيريوت فينكانت وحقق زمنا قدره ساعة و04 دقيقة و07 ثانية.

وفي فئة الفرق على مستوى الشركات والمؤسسات الخاصة سواء داخل الدولة أو خارجها جاء في المركز الأول فريق شركة سيكوني الخاصة وحقق الفريق زمنا قدره ساعة و 08 دقيقة و31 ثانية وجاء جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية بأبوظبي بالمركز الثاني وحقق زمنا قدره ساعة و 08 دقيقة و 48 ثانية وجاء ثالثا فريق الشرطة الإماراتية وحقق زمنا قدره ساعة و12 دقيقة 52 ثانية.

وعلى مستوى مشاركات مدارس الدولة جاء في المركز الأول فريق مدرسة العين وحقق الفريق زمنا وقدره ساعة و 17 دقيقة و 14 ثانية.

وفي نهاية السباق قام الشيخ أحمد بن سعود بن صقر القاسمي رئيس نادي الرمس الثقافي الرياضي يرافقه ناصر سالم مردد رئيس اللجنة العليا المنظمة للحدث وغانم أحمد غانم نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للحدث العالمي وعارف الهرنكي عضو اللجنة العليا المنظمة المنسق العام للسباق بتكريم الفائزين .

شهد السباق إلى جانب صاحب السمو حاكم رأس الخيمة .. الشيخ عمر بن صقر القاسمي والشيخ أحمد بن سعود بن صقر القاسمي رئيس نادي الرمس الثقافي الرياضي وعدد من الشيوخ وسعادة عبد العزيز عبد الله الزعابي عضو المجلس الوطني وبعض مدراء الدوائر والمؤسسات برأس الخيمة وجماهير غفيرة حضرت وشاهدت أبطال العالم في سباقات العدو.

من جانبه أكد ناصر سالم مردد أن هذا الحدث نجح بشهادة الجميع وكل ذلك بفضل الله أولا ثم بفضل دعم صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي الذي قدم الكثير لنجاح هذا الماراثون العالمي الكبير والذي نجحت رأس الخيمة في تقديم صورة وانعكاس طيب للحدث في نفوس المشاركين والجمهور .

وأشار إلى أن الأهداف تحققت بفضل تضافر جهود كل أعضاء اللجنة المنظمة الذين سهروا على تقديم صورة إيجابية للحدث .. مقدما الشكر لكل الشركات الراعية ولكل المؤسسات والدوائر التي قدمت مساهمات كبيرة لنجاح الماراثون .

من جانبه قال عارف إبراهيم الهرنكي ان تنظيم نصف ماراثون رأس الخيمة العالمي هذا العام يأتي من منطلق إيماننا بضرورة استثمار السياحة والرياضة كأحد الخيارات التي نعول عليها في رأس الخيمة خاصة وفي الإمارات عامة لدفع مسيرة التنمية الاقتصادية وتنويع القاعدة الانتاجية في اقتصادنا الوطني ومن منطلق المقومات السياحية الكبيرة التي تتميز بها الإمارة.

وأعرب الهرنكي عن سعادته بهذا الحدث الجميل الذي يبين بالفعل ما تمتلكه رأس الخيمة من المقومات التي تؤهلنا للنجاح في تنظيم مثل هذه السباقات .. وثمن إقبال الجماهير والمشاركين سواء أهل الإمارات أو المقيمين أو الزائرين على الحضور والتواجد في نصف الماراثون.

وجاء توزع الجوائز المالية للسباق الرئيسي للماراثون ومسافته21 كيلومتر بالتساوي بين أبطال الرجال والسيدات ليحصل كل من بطلي الرجال والسيدات على 15 ألف دولار وصاحبي المركز الثاني على 10 آلاف والثالث على 7000 دولار والرابع على 5000 دولار والخامس على 4000 دولار والسادس على 3000 دولار والسابع على 2000 دولار والثامن على 1500 دولار والتاسع على 1000 دولار والعاشر على 500 دولار .

ويمنح كل من بطلي الماراثون من المواطنين رجالاً وسيدات 2000 دولار وصاحبي المركز الثاني 1500 دولار والمركز الثالث 750 دولار.

وقد صاحب إقامة نصف الماراثون عددا من الفعاليات حيث عزفت موسيقى الشرطة عددا من المقطوعات الموسيقية كما أقيمت قرية الماراثون للسياح للتعرف على عادات دولة الإمارات ومركز ألعاب للأطفال لاقى استحسان وإعجاب السياح والحضور في السباق العالمي.

جدير بالذكر أن سباق نصف ماراثون رأس الخيمة العالمي دخل دائرة الاهتمام العالمي الكبير كونه حصل في العام الماضي على الليبل الذهبي ليكون بذلك بجانب 6 دول حصلت على هذا الامتياز الذهبي وهي البرتغال وتشيكوسلوفاكيا وكولومبيا وإنجلترا والهند ورأس الخيمة.

وتضم اللجنة العليا المنظمة للحدث ناصر سالم مردد رئيس اللجنة العليا وغانم أحمد غانم نائب رئيس اللجنة العليا وعارف إبراهيم الهرنكي المنسق العام للحدث العالمي ونيثن كليتون رئيس العمليات المركزية وخالد حسن النقبي رئيس اللجنة الإعلامية وعبد العزيز إبراهيم عبد العزيز.

/ا م ه/

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ا م ه/أ ظ/مص

Leave a Reply